Sunday, June 10, 2007

Only in Bahrain: 3rd time in a row, Ministers attacking their citizens

Am I the only one noticing this? Or some of have seen this?

I have noticed in the past few weeks a consistent attack on the citizens of our lovely country. Mainly coming from the government ministers by blaming the citizens for every kind of problem this country faces.
The story begins with the Minister of Electricity and Water, we all read the comment in the papers, blaming on the citizens for the electricity blackouts in different areas of Bahrain.
Second attack comes from the Minister of labor, blaming Bahrainies for the unemployment problem. Saying that Bahrainies are sitting on their behinds and expecting jobs to come to them.

Third attack comes Minister of social affairs ( the smartest of them all), and I quote “Bahrainies only want to work in offices and comfortable jobs”, as a response to the question why soo many foreigners working in Bahrain.
http://www.cnn.com/CNNI/Programs/middle.east/

Of course, we all can see how weak their blame game is. Any one in the street can respond to the ministers’ stupid comments. That’s not the point I am trying to make though, what I am trying to show is a clear trend toward blaming this countries problems on its citizens and the sad part is, there is no political fall out, or no price these ministers will pay for such a comment.
I have never seen or heard of any minister attacking their own citizens in the world, this is an unacceptable behavior by any measure. Ministers are there to serve their citizens not to attack them; they are there to protect the citizens not to attack them.
By the way, these ministers are among the most unqualified ministers in the government, so its no surprise that they cant even talk right.
i guess i am not the only one who notice this, lets listen to Muneera Fakhroo.
Muneera the floor is yours:


نعم.. هناك فقر وفقراء
منيرة فخرو

الضجة التي أثارها تقرير فضائية الـ ''CNN'' بشأن موضوع الفقر في البحرين لم تهدأ بعد، وقابلها هجوم كاسح على المحطة الفضائية من أقلام معينة اصطفت كلها لتفند ما ذكره التقرير وتنكر وجود الفقر في البحرين. وشحذ الكتاب إياهم أقلامهم للدفاع عن ''كرامة'' البحرين التي أهدرتها المحطة الأميركية. المقابلة لم تقتصر على إبراز مناطق الفقر ولكنها استجوبت قيادات رسمية مثل وزيري الإسكان والتنمية الاجتماعية. وركزت المذيعة الحسناء هالة قوراني في مقابلاتها على التناقض الذي يميز البحرين بوجود مظاهر الغنى إلى جانب بؤر الفقر. وقد شاهد البرنامج أعداد كبيرة من المواطنين وتم عرضه على الإنترنت لمن لم يتمكن من مشاهدته على التلفاز. ربما الخطأ الذي ارتكبته مقدمة البرنامج هو اقتصارها على وجود الفقر بين الطائفة الشيعية من دون السنية على رغم إقرارنا أن بؤر الفقر تنتشر خصوصا في قرى البحرين وفي المدن الصغيرة. وللعلم فإن متوسط دخل الفرد في البحرين هو 17 ألف دولار وهو معدل يعتبر عالياً نسبياً إذا علمنا أن متوسط دخل الفرد في المملكة العربية السعودية أقل من ذلك بكثير.
وقد عرّف البنك الدولي الفقير بأنه الشخص الذي ينخفض معدل دخله عن 600 دولار في السنة، إلا أن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يضيف معايير أخرى تعبر مباشرة عن مستوى رفاهية الإنسان ونوعية الحياة أي أن هناك نحو 45% من الفقراء يعيشون في مجتمعات غير منخفضة الدخل. وحتى في الولايات المتحدة يوجد 30 مليون فرد (15% من السكان) يعيشون تحت خط الفقر ولكن الولايات المتحدة لا تنكر ذلك بل تسعى للحد من هذه الظاهرة.
نعم هناك فقر وهناك فقراء كثر في البحرين على رغم اعتبار بلدنا دولة غنية. تلك النتيجة التي وصلنا إليها نتجت من اعتبارات كثيرة أهمها ما يأتي:
* فساد كبير ينتشر وعمولات تدفع من جانب القطاع الخاص صاحب المصلحة.
* تجنيس مكثف ازدادت وتيرته في السنوات الأخيرة مما يبتلع كثيرا من الموازنة لتوظيف المجنسين ومنحهم السكن واستهلاكهم للخدمات المتعددة التي بالكاد تستوعب المواطنين.
* تركيز على زيادة موازنة الدفاع والداخلية وتجميد لموازنات وزارات الخدمات كالصحة والإسكان والتربية والتنمية الاجتماعية.
* البطالة المنتشرة خصوصا بين صفوف الشباب نتيجة عدم تناسب مخرجات التعليم مع متطلبات سوق العمل.
* عدم وجود سياسة سكانية لتنظيم الأسرة وإرشاد الأمهات إلى تحديد عدد الأطفال كي تتم العناية بهم بصورة أفضل.
* عدم العناية بالبيئة البرية والبحرية، والأخيرة تعد مصدر رزق للآلاف من الأسر البحرينية.
كما لا ننسى متطلبات العولمة التي دخلنا فيها ووقعنا الاتفاقات لتنفيذ بنودها من دون احتساب نتائجها وأهمها ازدياد أعداد الفقراء، لذلك لابد من استمرار الدعم الحكومي لبعض السلع الأساسية للمواطن إذ ربما يؤدي إلغاؤها إلى نتائج اقتصادية واجتماعية غير متوقعة.
إن الفقر يمثل في نهاية الأمر الإقصاء والتهميش والمس بكرامة الإنسان وبدلاً من إنكاره علينا الاعتراف بوجوده والتفكير بإيجاد أفضل الطرق للحد من انتشاره، ولكننا نرى المسؤولين يصرون على اتهام المواطنين بأنهم سبب الفقر، مثلما اتهم وزير الكهرباء المواطنين بأن استهلاكهم اللامحدود وغير المرخص هو الذي أدى إلى تدهور خدمات الكهرباء، ومثلما ذكر زميله وزير العمل أن شباب البحرين كسول ويريد وظائف مريحة. إن أول وسائل الإصلاح تبدأ بإصلاح التعليم والتركيز على التدريب للأعمال المتوافرة في البحرين خصوصا بالنسبة إلى فئة الشباب الذي طال انتظاره للحصول على وظيفة تضمن مستقبله ولكن قبل كل ذلك يجب أن تتوفر الإرادة السياسية للإصلاح.

** باحثة وناشطة سياسية

8 comments:

majeed said...

what else is new... nothing is surprising here!

Anonymous said...

I think Manama Republic sums it all up quite nicely.....

http://manama-republic.blogspot.com/2007/06/government-by-fault-free-for-fault-free.html

LuLu said...

I wonder if they realize how rediculous they sound..

Shahrayar said...

I hope they don’t start criticizing God for their misfortunes

SILVER said...

i just wonder who will be the next minister to blame us for his ministry problems

Ala said...

I seriously urge all these ministers to RESIGN. if you can't hold such a post and blame every problem u face on the citizens, then there's no point of u sitting there doing nothing. The whole point of them is to solve any issues.

Our electricity has been switching off in our house every other day and usually in the middle of my sleep, and with this weather, its impossible for me to lead a normal life. i come to work exhausted and not in the mood for anyone or anything.
Is that my problem?? no, its the minister's problem. Let him come and explain to my manager why im underperforming and giving a bad impression.

He says we should reduce our usage of electricity. From what country does he think we're from? we're supposed to be a modern Bahrain! How can we be modern when we can't even use ACs as we wish? Its not like the government is paying for it, we are! If he thinks it makes sense to open one AC in the house, then let him turn off all the ACs in his house all night and see how he feels.
If he wants, i'll be more than happy to gather a crowd to go to his house everyday so they can switch it off for him.

SILVER said...

YES ALA let them have it!!!

Anonymous said...

بسيطة وحلوة. أنا أفكر في بداية آخر بلوق أو خمسة في وقت قريب جدا ، وسوف تنظر في هذا الموضوع بالتأكيد. م تبقي 'القادمة!